الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وكيل وزارة الاعلام لصحيفة " البلاد" : المليشيات الحوثية تعمل على تجريف الهوية الوطنية من بوابة وزارة التربية والتعليم
    قال وكيل وزارة الاعلام فيان النعمان “لصحيفة البلاد السعودية ” ان المليشيات الحوثية الايرانية لديها استراتيجية

    نقل اجتماعات الحُديدة إلى خارج اليمن

    أسماء وجنسيات خبراء "مسام" الذين قتلوا بانفجار في مأرب

    متحدث «التحالف»: العملية الإرهابية في قاعدة «العند» تخطيط إيراني

    غريفيث إلى صنعاء وسط إصرار حوثي على عرقلة كومارت العالم العربي

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ قوات مصرية في البحرين لإجراء مناورات مشتركة
    انطلقت صباح اليوم (الأحد)، المناورات المشتركة التي تنفذها قوة دفاع البحرين مع القوات المسلحة المصرية ضمن سلسلة

    توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

  • رياضة

    ï؟½ للمرة الثالثة.. الأردن يودع كأس آسيا من الدور الثاني
    ودع المنتخب الأردني بطولة كأس آسيا 2019 في الإمارات، بعد أن خسر بركلات الترجيح إثر التعادل مع فيتنام بهدف لمثل

    كريستيانو رونالدو يشعل الحرب بين ليفربول واليونايتد

    نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري

    مواجهة ساخنة بين "أرسنال" و"تشيلسي" في "البريميرليغ"ضمن منافسات الجولة الـ 23 من الدوري الإنكليزي

    برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تحديث من "واتسآب" يأتيك بالجديد
    يستعد تطبيق التراسل الفوري الأشهر "واتسآب"، لطرح تحديث جديد، يحمل كل ما هو جديد ومثير لمستخدميه.

    التكنولجيا وتغيير الحياة

    كيف سيكون هاتف "غوغل" المقبل؟

    فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات

    واتساب" يضيف ميزة مهمة لتبادل الرسائل النصية دون كتابتها

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

محمد قشمر
جنيف وسلام بلا حقيقة
الاثنين 10 سبتمبر 2018 الساعة 09:51
محمد قشمر


الحقيقة التي يجب أن تقال إن الجميع لم يكن متفائلاً بمؤتمر جنيف الثالث الذي لم ينعقد في 6سبتمبر الحالي، رغم وصول الوفد المفاوض من قبل الشرعية الذين يبادرون دئماً من أجل الوصول إلى سلامٍ عادلٍ وشاملٍ يمكن أن ينقذ اليمن واليمنيين من ويلات الحرب التي أكلت الأخضر واليابس، ودمرت كل مقدرات اليمن وعلى رأسها البشر.
ونتساءل هل فعلاً يمكن أن يقوم سلام على أسسٍ هشةٍ صنعها صناع الحروب؟ أم ان السلام الذي ينشده المجتمع الدولي ليس مناسباً للفئتين المتقاتلتين في اليمن؟ وهل ستبقى الحرب تطحن الأبرياء لمجرد أن أهواء قادة العالم المتقدم لهم رأي يخالف رغبات الشعب اليمني؟آ 
أسئلة تتعب تفكيري رغم أني مدرك أن الانقلاب الحوثي يحظى بدعم دولي غير عادي، وهو الذي يساهم في تصلب مواقف الحوثيين رغم انكسارهم عسكرياً في كثير ٍ من الجبهات.
طريقة إدارة المفاوضات التي يديرها السيد مارتن المبعوث الدولي لليمن أكدت وفي مراحل كثيرة أنه يحاول أن يبني سلاماً على أسسٍ لم يتفق عليها المجتمع اليمني ولا القيادة اليمنية والإقليمية، بمعنى آخر هو يحاول أن يكسر العظم من أجل أن يعيد تجبيره مرةً أخرى، متناسياً أن العملية التي أتت به كانت متوافقة مع قرارات دولية اولاً متمثلة بالقرار 2216 ثم متوافقة مع قرارات إقليمية متمثلة بالمبادرة الخليجية التي أوقفت تدهور الوضع في اليمن كجهدٍ واضح من الاشقاء لإنهاء الاحتقان السياسي في تلك الفترة ، ومتوافقة أيضاً مع الاتفاق الشعبي المتمثل بمخرجات الحوار الوطني الذي أرى أنها تحتاج الى تعديل بعد كل هذا القتل والدمار الذي ساقه أحد مكونات الحوار الوطني وهو الحوثيين.
وبالتالي فإن محاولة نسف كل تلك الأسس التي وجدت أساساً من أجل إرساء السلام في اليمن هو بمثابة وأد لكل بوادر سلام يمكن أن تلوح في الأفق. فالحقيقة أن تجار الحروب لا شك بأن لهم يد في محاولة إيجاد حلول غير واقعية من أجل إما إطالة زمن الحرب أو الوصول إلى سلامٍ هش يمكن أن تنقض عراه في أقرب وقتٍ لتستمر عجلة الدمار التي لن تتوقف الا إذا اصر اليمنيين والأشقاء في التحالف على التعامل مع الملف بإرادةٍ أكبر والتعامل مع المجتمع الدولي على أساس شريك لا على أساس أنه الآمر الناهي .. ضبط النفس وصل إلى مراحله القصوى والمآسي اليمنية وصلت الى ذروتها كان جزء منها تدهور العملة التي ساهمت في تفاقم الوضع الإنساني الذي لا يكترث له المجتمع الدولي الذي يتغنى بالإنسانية من أجل أن تبقى قضايانا الإنسانية رهينة لرغباتهم وبعيدةً عن الحقائق القابعة بين سطور المواثيق والعهود الدولية التي تهتم فعلاً بالإنسان وحياة الإنسان وكرامة الإنسان.

إقراء ايضاً