الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ صنعاء: اعتداء على بائع متجول عبَر عن سخطه من ميليشيا الحوثي
    صنعاء: اعتداء على بائع متجول عبَر عن سخطه من ميليشيا الحوثي

    للمرة الثانية خلال أسبوع.. مليشيا الحوثي تقتحم بنك سبأ الإسلامي بصنعاء

    الفريق الحكومي: مليشيا الحوثي تتهرب من تنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار في الحديدة

    الخنبشي يؤكد على أهمية نقل مقر صندوق الأمم المتحدة للسكان إلى عدن

    الجيش الوطني يحقق تقدماً جديداً شرقي مديرية حرض بحجة

  • عربية ودولية

    ï؟½ روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط
    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

    وسط تهديدات إيرانية.. بريطانيا ترسل سفينة حربية إلى الخليج

    مصادر: إيران حاولت احتجاز ناقلة نفط بريطانية

    ترامب: العقوبات على إيران ستتضاعف بشكل كبير قريبا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"
    نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"

    محرز وماني.. وليلة "الفار" التاريخية في أمم أفريقيا

    هازارد يختار رقم أساطير كرة السلة على قميصه الجديد

    غريزمان "سعيد جدا".. والسبب ميسي

    نيمار يعتبر أنه "تعافى بنسبة 100في المئة" من الإصابة

  • اقتصاد

    ï؟½ توترات تجارية جديدة ترفع الذهب
    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

    تباطؤ النمو يدفع بأسعار النفط للتراجع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 30/يونيو

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي
    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

    صور مسربة جديدة تكشف مواصفات هاتفي "سامسونغ" القادمين

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

كيف يستغل "الحوثيون" المراكز الصيفية لتعزيز خسائرهم في جبهات القتال؟
الاربعاء 26 يونيو 2019 الساعة 18:08
يمن فويس

ذكرت مصادر محلية في العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية أن عناصر مسلحة من مليشيا الحوثي الانقلابية وبرفقتهم عدد من "الزينبيات" الجناح النسائي المسلح التابع للمليشيات، أجبرت القائمين على أحد المساجد بصنعاء، بفتح مركز التحفيظ الملحق بالمسجد، بعد إغلاقهم له العام الماضي.

وأفادت المصادر لـ"العاصمة أونلاين" أن مليشيا الحوثي الانقلابية أرغمت القائمين على مسجد الهدى بمديرية معين بصنعاء بفتح مركز التحفيظ الملحق بالمسجد، بعدما أغلقته المليشيا في وقت سابق عند سيطرتها على العاصمة.

شهود عيان أكدوا أن مليشيا الحوثي الانقلابية قدمت مع مجموعة من النساء ما تعرف بمسمى"الزينبيات" وهددت القائمين على المسجد وأجبروهم على فتح المركز بالقوة، لتستخدمه ضمن أوكارها الطائفية.

وأضاف الشهود أن الميليشيات كانت قد أغلقت جميع مراكز التحفيظ في وقت سابق، ولكنها مؤخرا تعمل على فتحها لتنفيذ أغراضها الدنيئة وإلقاء الخطب والمحاضرات الطائفية، وتجبر النساء على حضور هذه المراكز.

مصادر محلية أكدت لـ"العاصمة أونلاين" أن مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من ايران، تقوم بإرغام النساء على حضور أنشطتهم ووقفاتهم والتأثير على رجالهم، واقناعهم للذهاب لجبهات القتال مع المليشيات.

وأوضحت المصادر أن المليشيات الانقلابية تسعى من خلال سيطرتها وإعادة فتحها لمراكز التحفيظ، لاستخدامها كمراكز طائفية للتعبئة الطائفية و العنصرية ، بهدف تطييف المجتمع وطمس هويته اليمنية الأصيلة.

وتستخدم مليشيا الحوثي الانقلابية العنصر النسائي فيما يعرف بـ"الزينبيات" منذ سيطرتها على العاصمة صنعاء في أغراض متعددة، منها عسكري ومنها طائفي، حيث تستخدمهن للتأثير على الرجال بعد خداعهن بالمحاضرات التي تلقيهن عليهن الزينبيات من خلال النزول الى المنازل.
 
مناهج طائفية

وكانت مصادر أكدت لـ"العاصمة أونلاين" عن قيام المليشيات بتخصيص مناهج موجهة لصغار السن سيتم تدريسها في المراكز الصيفية وتتضمن دروس وأناشيد جديدة تمجد ما يسمى بـ"الولاية" وتحث الأطفال على الانتماء للفكر الطائفي الذي تحمله جماعة الحوثي.

مدير مركز العاصمة الاعلامي، عبدالباسط الشاجع، قال في مداخلة له في قناة سهيل يوم أمس، بأن مليشيات الحوثي الانقلابية تسعى بكل قوتها لكسب أكبر قدر من المقاتلين خلال فترة إقامة المراكز الصيفية الخاصة بها، مهما كانت أعمار الملتحقين بها وبأي طريقة، وذلك لتعزيز خسائر البشرية التي تلقتها في جبهات القتال المختلفة أمام قوات الجيش الوطني والمقاومة.

وأكد الشاجع بأن ميليشيا الحوثي أعدت هذه المراكز لتدريب الشباب الملتحقين بها على القتال وحمل السلاح، ناهيك عن تعبئتهم وتجهيزهم معنويًا للقتال من خلال المحاضرات التي يلقيها خبراء في الجماعة، كما اقتحمت مؤخراً العديد من المراكز، وأجبرت مشرفيها على توزيع ملازمها وفرض محاضرين يتبعونها للإشراف على تنفيذ برنامج الجماعة.

ويعزف أولياء الأمور بصنعاء من السماح لأبنائهم بالالتحاق بمثل هذه المراكز، وقالوا بأن هدف الميليشيات من إقامتها يتركز بالحصول على أكبر قدر من المؤيدين والمقاتلين الجدد الذين تزج بهم في جبهاتها كوقود ومحارق لتنفيذ أجنداتها الطائفية.

ورفض (أ.ع.خ) وهو والد طالب من صنعاء، تسجيل ابنه 16عاما بأحد مراكز الميليشيات الصيفية القريبة من منزله بأحد أحياء العاصمة.
تجريف المراكز

وكان تقرير صادر عن مركز العاصمة الإعلامي، قد كشف عن إجمالي الانتهاكات بحق المراكز الصيفية بمديريات أمانة العاصمة فقط، حيث بلغت منذ انقلاب الحوثي وحتى أغسطس (آب) 2017 أكثر من 366 انتهاكا.

وبحسب التقرير، فقد تعددت الانتهاكات لتشمل 5 عناصر هي «التهديد، والاقتحام والنهب، والاحتلال، والإغلاق، واستحداث مراكز حوثية جديدة».

وفي الوقت الذي يكشف فيه التقرير عن تعمد استهداف الميليشيات عبر مراكزها الصيفية للطلاب بالمراحل الأولى من سن (6–17) مستغلة سلطة السلاح والمال وإغراء الأطفال، أكدت معلومات رسمية حديثة أن عدد الأطفال اليمنيين في سن التعليم (بين 5 - 17عاما) يبلغ 7.7 ملايين طفل ويمثلون 34 في المائة من إجمالي عدد السكان.

وتناول التقرير 10 مديريات بالعاصمة صنعاء. وقال بأن مديرية معين نالت الجزء الأكبر من الانتهاكات بحق المراكز الصيفية وتلتها مديرية السبعين. وكشف المركز عن إغلاق الميليشيات لـ118 مركزاً صيفياً بأمانة العاصمة، منها 32 مركزا بمديرية معين و26 بمديرية السبعين و12 بمديرية التحرير و11 بمديرية أزال و9 مراكز بمديرية الثورة و8 مراكز بمديرية الصافية.

كما اقتحمت ونهبت الميليشيات بحسب التقرير 89 مركزا وعبثت بمحتوياتها وأخرى تم السطو عليها وقامت بمصادرتها، منها 15 مركز بمديرية السبعين

إقراء ايضاً